مديـــنة العــيلــفون
كنا فرشنا السكة ورود لو كلمتنا كان بالجية
خطوة عزيزة ويوم موعود الخلاك تطرانا شوية
تسال فينا وتجي حارتنا ودابة الفرحة الليلة غشتنا
الحظ الجانا غشى سكتنا جانا وجابك لينا هدية
يالهليت فرحت قلوبنا إطريتنا الليلة وجيتنا
شوف شتلاتك كيف نشوانا والفل فرهد فرحان في البيت
والريحان طربان يتمايل غازل زهرة وعاين ليك
كل البيت خليتو في فرحة ضحكت قلوب وقلوب منشرحة
جيت واكتملت بيك اللوحة تسلم سيدنا و أهلاً بيك



عتاب الاصدقاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف سداوى في الأحد أكتوبر 03, 2010 3:00 am

الصداقة لها معانى عميقة داخل النفس البشرية .. فهى تتغلغل وتصبح كيانا داخل الانسان .. من الصعب التنازل عنه .. او نسيانه اوالتخلى عنه .. قد يحدث سؤء فهم من احد الاطراف .. اويحدث تعالى على احد الاطراف نتيجة لتغيرات اجتماعية .. من مراكز اجتماعية .. زيادة فى الثروات .. او الدخول المالية .. هل هذا مبررا كافيا .. للتعالى او النظرة الدونية للصديق من الصديق الاخر .. وهل ينفع العتاب ولو على الورق ؟! .. انها مأساة حقيقية .. ان تنمو علاقة .. اسمى مافيها الصدق .. اى الشفافية والصفاء والنقاء .. قد ترتبط بصديقك اكثر من اخوك الذى ولدته امك ... هل من السهل مسح هذه العلاقة فى لحظة غضب مجنونة .. اننى اعرض هذا الحوار .. لاهل المنتدى .. عن الصداقة .. وكيف تنهار .. وكيف تستعيد قواها .. سداوى احمد محمد مصطفى

سداوى
عضو ماسي
عضو ماسي

عدد المساهمات : 114
نقاط : 225
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف abo sara في الأحد أكتوبر 03, 2010 4:12 am

السلام عليكم
انت جيت محل الجرح ومحل الوجع واخترت محا الالم الشديد وضغطت
اولا اهنيك علي اختيارك للموضوع ودا الموضوع اللي حايكون مسار اهتمام الناس وجا يكوم بئر لكل دلو ودلاء
انا عموما ما داير اشطح كتير لكل الامام الشافعي فال كلام كتير في الحته دي بديك منو شويه وانت قيس وفصل علي مقاس كل زول ولبس

حياة الأشراف واللئام

أرى حمراً ترعى وتعلف ما تهوى وأسداً جياعاً تظمأ الدهر لا تروى
وأشراف قومٍ لا ينالـون قوتهـموقوماً لئاماً تأكل المن والسلـوى
قضـاء لديـانٍ الخلائـق سابـق وليس على مر القضاء أحد يقوى
فمن عرف الدهر الخؤون وصرفه تصبر للبلوى ولم يظهر الشكـوى

ود الناس
إني صحبت الناس ما لهـم عـدد وكنت أحسب إني قد ملأت يـدي
لمـا بلـوت أخلائـي وجدتـهـم كالدهر في الغدر لم يبقوا على أحد
قلة الإخوان عند الشدائد
ولما اتيت الناس اطلـب عندهـم أخا ثقـةٍ عنـد ابتـلاء الشدائـد
تقلبت في دهـري رخـاء وشـدةوناديت في الأحياء هل من مساعد؟
فلم أر فيما ساءني غيـر شامـتٍ ولم أر فيما سرني غيـر حاسـد
البلاء من أنفسنا

نعيب زماننا والعيـب فينـاوما لزماننا عيـب سوانـا
ونهجوا ذا الزمان بغير ذنبٍولو نطق الزمان لنا هجانـا
وليس الذئب يأكل لحم ذئبٍ ويأكل بعضنا بعضا عيانـا

الضر من غير قصد

رام نفعاً فضر من غير قصدًومن البر ما يكـون عقوقـاً

مساءة الظن

لا يكـن ظـنـك إلا سيـئـاًإن الظن مـن أقـوى الفطـن
ما رمى الإنسان في مخمصـةٍغير حسن الظن والقول الحسن

ترك الهموم

سهرت أعين ، ونامـت عيـون في أمـور تكـون أو لا تكـون
فادرأ الهم ما استطعت عن النفس فحملانـك الهـمـوم جـنـون
إن رباً كفاك بالأمس مـا كـان سيكفيك فـي غـدٍ مـا يكـون

الأصدقاء عند الشدائد

صديق ليس ينفع يوم بـؤس قريب من عدو في القيـاس
وما يبقى الصديق بكل عصرٍولا الإخـوان إلا للتآسـي
عمرت الدهر ملتمساً بجهديأخا ثقة فألهانـي التماسـي
تنكرت البلاد ومـن عليهـاكأن أناسها ليسـوا بناسـي

اسس الصداقة

إذا المـرء لا يرعـاك إلا تكلـفـاًفدعـه ولا تكثـر عليـه التأسـفـا
ففي الناس أبدال وفي الترك راحـةوفي القلب صبر للحبيب ولـو جفـا
فما كل مـن تهـواه يهـواك قلبـهولا كل من صافيته لـك قـد صفـا
إذا لم يكـن صفـو الـوداد طبيعـةفـلا خيـر فـي ود يجـيء تكلفـا
ولا خير فـي خـل يخـون خليلـه ويلقـاه مـن بعـد المـودة بالجفـا
وينكـر عيشـاً قـد تقـادم عـهـدهويظهر سراً كان بالأمس فـي خفـا
سلام على الدنيا إذا لم يكن بها صديق صـدوق صـادق الوعـد منصـفـا
ودا ري كل من هو في مثل الامام الشافعي ول داير من جنس دا اديك كتير بس تعرف لو كان القياس واحد سلام علي الدنيا كما قال
ولنا عوده
avatar
abo sara
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 165
نقاط : 332
تاريخ التسجيل : 23/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف abo sara في الأحد أكتوبر 03, 2010 4:31 am

العزيز سداوي
طبعا عرفت تدوري من وين وكيف
وبعد ما رديت ليك او علقت ليك وطلعت بس بعشره دقائق اتذكرت بيتين اخريات عشان كدا جيتك راجع

الخالص من الأصحاب

كن ساكناً في ذي الزمان بسيره وعن الورى كن راهباً في ديره
واغسل يديك من الزمان وأهله وإحذر مودتهم تنل من خيـره
إني اطلعت فلم أجد لي صاحباً أصحبه في الدهر ولا في غيره
فتركت أسفلهـم لكثـرة شـره وتركت أعلاهـم لقلـة خيـره


الوحدة خير من جليس السوء

إذا لم أجد خلاً تقياً فوحدتي ألذ أشهى من غوىٍ أعاشره
وأجلس وحدي للعبادة آمنـاً أقر لعيني من جليسٍ أحاذره


خيرة الأصحاب

أحب من الأخـوان كـل مواتـى وكل غضيض الطرف عن عثراتي
يوافقني فـي كـل أمـر أريـده ويحفظنـي حيـاً وبعـد مماتـي
فمن لي بهذا ؟ ليت أنـي أصبتـه لقاسمته ما لـي مـن الحسنـات
تصفحت إخوانـي فكـان أقلهـم على كثرة الإخوان أهـل ثقاتـي


مكر الناس

ليت الكلاب لنا كانت مجـاورة وليتنا لا نرى مما نـرى أحـدا
أن الكلاب لتهتدي في مواطنهـا والخلق ليس بهاد شرهـم أبـدا
فاهرب بنفسك واستأنس بوحدتها تبقى سعيداً إذا ما كنت منفـرداً


مقامات البشر

أصبحت مطرحاً في معشر جهل ـواحق الأديب فباعوا الـرأس بالذنـب
والناس يجمعهـم شمـل ، وبينهـم في العقل فرق وفي الآداب والحسب
كمثل ما للذهب اللإبريـز بشركـة في لونه الأصفر والتفضيل للذهـب
ولاعود لو لم تطب منـه روائحـه لم يفرق الناس بين العود والحطـب

محط الرجاء

إذا رمت المكارم من كريم فيمـم مـن بنـى لله بيتـاً
فذاك الليث من يحمي حماه ويكرم ضيفه حيـاً وميتـا


وبرضو ما تضمن عدم عودتي ليك لانك عرفت الدرب
عموما موضوعك بستاهل يساهروا معاه
اشكرك انك احسنت الاختيار
وتحياتي
وانشاء الله ربنا يكفيك شر الاصدقاء بالاسم


avatar
abo sara
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 165
نقاط : 332
تاريخ التسجيل : 23/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف سداوى في الأحد أكتوبر 03, 2010 5:09 am

اخى العزيز الطيب .. سعدت وانتشت روحى .. واضاء حوارك الرائع قلبى .. ودعوت الله ان يوفقك ويشرح صدرك .. ويفرج همك .. ويهبك رزقا لايعد .. ويفتح لك بابا الى الجنة لايسد .. سداوى احمد محمد مصطفى

سداوى
عضو ماسي
عضو ماسي

عدد المساهمات : 114
نقاط : 225
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف لوليتا في الأحد أكتوبر 03, 2010 2:44 pm

كل التقدير لك الأخ المتميز دوماً سداوي
اهنئك على روعة اختياراتك فدوماً ما تتحفنا بها،،
لقد قمت باختيار موضوع مهم للغاية وبكل اسف اصبح هذا اليوم لفظ الصداقة هيناً وقل من يعرفه ، اصبح يطلق على من يستحق ومن لا يستحق، متجاهلين كل تلك المعاني العظيمة التي تحمله تلك الكلمة الشفافة الرقيقة والتي لاتتحمل أذل قبيح الصغائر،،
صديقي،،من هو صديقي ؟
هو من أرى نسي فيه كالمرآة ، هو الذي يظل واقفا بجانبي صامدا معي امام كل مايواجهني،صيقي هودائي الروحي هو الذي يسمعني قبل ان اتكلم، هو.....بحر بلا نهاية من العطاء فمهما أطلنا في الحديث عنها فلن نعطيها حقها،،
و هو كل ما تفضلت أخ سداوي بذكره وكذلك الأخ ابوسارا
ومن لا صديق له ، فهو بلا حياة
فوصيتي : احتوي صديقك فهو يستحق..

وأهديك هذه الكلمات التي راقت لي واحببت مشاركتكم بها

الصداقة كالحب.. قيمة يختلف حولها الناس.. ومعنى يعرفونه سلبا وايجابا.
ايتها الصداقة: لولاك لكان المرء وحيدا، وبفضلك يستطيع المرء ان يضاعف نفسه وان يحيا في
نفوس الاخرين. فولتير
يقول أرسطو عندما سئل عن الصديق: «انسان هو أنت.. إلا أنه بالشخص غيرك».
وقال روح بن زنباع عن الصديق «انه لفظ بلا معنى». وعلق على هذا التعريف أبو حيان فقال: «أي هو شيء عزيز، وكأنه ليس بموجود».
ننتظر ثمرات الطبيعة من فصل الى فصل ، بينما نقطف ثمرات الصداقة كل لحظة.
ديموفيل
لم صديقك سرا، وامدحه امام الاخرين
ليوناردو دافنشي
صداقة زائفة شر من عداوة سافره
حكمة عربية
وسئل ديوجانس عما ينبغي للرجل أن يتحفظ منه فقال: «حسد الأصدقاء ومكر الأعداء».
وسئل أبو حيان عن أطول الناس سفرا، فقال: «من سافر في طلب صديق».
وقد شغلت الصداقة فكر أبي حيان حتى أنه ألف عنها كتابا كاملا يقع في 469 صفحة.. جاءت كلها رفضا لوجود معنى للصداقة، ولوجود الصديق، فيقول في صفحات من كتابه رسالة الصداقة والصديق: «ينبغي أن نثق بأنه لا صديق ولا من يتشبه بالصديق.. وإذا أردت الحق علمت أن الصداقة والألفة والاخوة والرعاية والمحافظة قد نبذت نبذا ورفضت رفضا، ووطئت بالاقدام ولويت دونها الشفاه، وصرفت عنها الرغبات».
وكان افلاطون يقول: «صديق كل امرئ عقله»!.
أما سقراط فيقول: «مما يدل على عقل صديقك ونصيحته لك انه يدلك على عيوبك، وينفيها عنك ويعظك بالحسنى ويتعظ بها منك، ويزجرك عن السيئة، وينزجر عنها لك».
وقال ديوجانس: «صديقي هو العقل.. وهو صديقكم ايضا. فأما الصديق الذي هو انسان مثلك فقلما تجده، فإن وجدته لم يف لك بما يفي به العقل، فاكبحوا عنتكم عن الصديق، الذي يكون من لحم ودم، فإنه يغضب فيفرط، ويرضى فيسرف، ويحسن فيعدد، ويسيء فيشجع، ويشكك فيضل».
وسأل احدهم سفيان الثوري قال: أوصني؟
قال: انكر من تعرفه!
قال: زدني!
قال: لا مزيد.
الصداقة الحقيقية كالصحة الجيدة، قلما تعرف قيمتها الا بعد فقدها
كولتون
احتفظ دائما بحفرة صغيرة تدفن فيها اخطاء أصدقائك.
الصديق الذى يعرفك فى احزانك، لابد ستعرفه فى افراحك.
قال احد الأدباء: صديقى هو الذى يساعدنى، وليس الذى يوقفنى.
الصديقان الحميمان اذا اتفقا على موعد ، ذهب كل منهما اليه قبل الاخر.
الصديق المزيف كالظل يمشى ورائى عندما اكون فى الشمس ويختفى عندما اكون فى الظلام.
وقال الإمام علي كرم الله وجهه: من صاحب الانذال حقر ومن جالس العلماء وقر .
وقال النبي صلي الله عليه وسلم: "خير الاصحاب عند الله تعالى خيرهم لصحابه"
قال النبي أيضا: استأنسوا بالوحدة عن جلساء السوء
avatar
لوليتا
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 491
نقاط : 867
تاريخ التسجيل : 23/06/2010
العمر : 30

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف سداوى في الأحد أكتوبر 03, 2010 9:15 pm

اختنا الرائعة .. اكتملت الصورة .. ووضحت الرؤية .. وانسابت المعانى .. وتدفقت فى سهولة ويسر .. سعدت بحوارك الراقى .. واسلوبك الرشيق ..واختياراتك الذكية ..دمت ودامت روائعك .. سداوى احمد محمد مصطفى

سداوى
عضو ماسي
عضو ماسي

عدد المساهمات : 114
نقاط : 225
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 2:25 am

لك الشكر وكل التقدير اخي سداوى على تميزك وابداعك المتفرد دائما , وحسن اختيارك للكثير من المواضيع الهامة والقيمة , ولا شك ان الصداقة صفة وهبها الله تعالى للبشر وهي تعني الكثير من المعاني السامية التي تنشرح الصدور , وتتدرج هذه الصفة بين البشر بمستويات الجدية بين الصداقة الحقيقية وغير الحقيقية , فنجد الصداقة الحميمية وصداقة العمر وصداقة الروح بالروح وغير ذلك , وقد تتفوق في بعض الاحيان على صفة الاخوية , وهذه اقل نسبة من غيرها في زماننا هذا , وقد امرنا الرسول عليه الصلاة والسلام باختيار الصديق الصالح الخلوق , وقد قال عليه الصلاة والسلام ( المرء على دين خليله فلينظر احدكم من يخالل) بمعنى انه يجب ان نختار الصديق الذي يتميز بحسن الاسلام وطيب الخلق.
الموضوع يطول وهو فوق ما قلنا وما سنقول , ولكن نكتفي بهذا القدر , ونسأل الله تعالى ان يوفقنا واياكم لما فيه الخير.
وجزاكم الله خيرا,,,
تحياتي موصولة للاخوان ابو سارا والاخت لوليتا.

Admin
Admin

عدد المساهمات : 291
نقاط : 415
تاريخ التسجيل : 18/07/2009

http://alelafoon.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عتاب الاصدقاء

مُساهمة من طرف سداوى في الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 4:22 am

اخى عبد العزيز الطيب .. كنت اعتقد ان توالى الايام .. تزيد اواصر الصداقة .. فتزداد عمقا .. وكلما ابتعد الاصدقاء .. كلما ازدادوا ارتباطا .. وودا .. وشوقا عند اللقاء .. ولكن من الصعب او من الخطأ التعميم .. فما يحدث لك .. قد لايحدث لغيرك .. ماالذى يغير طبيعة الانسان .. هل المال ام المركز الاجتماعى ؟! .. يااخى لاتفرط فى المودة والمحبة .. حتى لاتصتدم بالواقع .. سعدت بحوارك الجميل .. سداوى احمد محمد مصطفى

سداوى
عضو ماسي
عضو ماسي

عدد المساهمات : 114
نقاط : 225
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى